مواضيع تم تصنيفها حسب التاريخ : حزيران/يونيو 2019

قرر مجلس الجامعة برئاسة الأستاذ الدكتور/ جمال السعيد – رئيس جامعة بنها، إستراتيجيات للمجلات العلمية التي تصدرها الجامعة وكلياتها، وقد أمهل مجلس الجامعة، السادة رؤساء مجالس المجلات فترة لا تتجاوز ستة اشهر لتنفيذ ما جاء بالقرار.
وقد أفاد الأستاذ الدكتور/ ناصر الجيزاوي – المشرف على قطاع الدراسات العليا والبحوث والعلاقات الثقافية أن هذا القرار يأتي في إطار تحسين جامعة بنها لتنصيف المجلات العلمية التي تصدرها الجامعة وكلياتها للوصول بها إلى العالمية.
وأوضح سيادته أنه يجب على رؤساء مجالس المجلات العلمية الإلتزام بتلك الإستراتيجية، والتي جاء بها الأتي:

  • ان يكون إصدار المجلات العلمية باسم الجامعة أو أحد كلياتها.
  • ان يكون للمجلة رقم دولي ISSN للنسخة المطبوعة واخر للنسخة الالكترونية التي يتم نشرها على موقع المجلة.
  • ان يكون للمجلة موقع الكتروني على الدمين الخاص بالجامعة.
  • تفعيل خاصية تقديم الابحاث للنشر والتحكيم إلكترونيا من خلال الموقع.
  • إنتظام دورية إصدار أعداد المجلة في المواعيد المحددة سواء للنسخة المطبوعة او المنشورة على موقعها الالكتروني.
  • ان تتنوع هيئة المحكمين للمجلة اعضاء من داخل مصر ومن الجامعات المرموقة بالخارج.
  • ان تلتزم المجلة بجودة المحتوى المنشور وعمل لجان المحكمين.
  • وضع قواعد تنظم نشر البحوث المستخلصة من الرسائل العلمية بتلك المجلات.
  • فحص الانتاج الفكري المنشور بالمجلات ضد الانتحال العلمي.
  • المجلات العلمية التي تصدر باللغة العربية يجب ان يتصدر البحث ملخص وافي باللغة الانجليزية.
  • نشر المجلة على منصة المجلات العلمية المحلية على بنك المعرفة المصري.
  • اتخاذ اجراءات اصدار المجلة بالتعاون مع احد دور النشر العالمية مثل السفير او ويلي.
نشر في آخر الأخبار

دخلت جامعة بنها لأول مرة في تصنيف شنغهاي لعام 2019 أشهر التصنيفات العالمية للموضوعات (التخصصات العلمية) حيث احتلت الجامعة الترتيب ١٥١-٢٠٠ في مجال الطب البيطري ضمن افضل ٥٠٠ جامعة عالمية في هذا التخصص في التصنيف
وتشارك جامعة بنها الترتيب بعض الجامعات الامريكية مثل اوريجون وهارفارد وجاءت جامعة بنها في الترتيب الثاني علي المستوي المحلي في نفس التخصص مع جامعات القاهرة وكفر الشيخ بينما احتلت جامعة الزقازيق والمنصورة الترتيب الاول محليا في هذا التخصص ١٠١-١٥٠.
من جانبه وجه الدكتور جمال السعيد رئيس جامعة بنها التهنئة للدكتور محمد محمدى غانم عميد كلية الطب البيطرى كما وجه رئيس الجامعة التهنئة لأعضاء هيئة التدريس والباحثين بكلية الطب البيطري لهذا التميز.
واشار السعيد الى أن تقدم ترتيب الجامعة فى التصنيفات العالمية ياتى في اطار سياسة الجامعة لتحسين مخرجاتها البحثية ورفع وبناء قدرات شباب الباحثين العلمية والبحثية

نشر في آخر الأخبار

يستطيع طلاب جامعة بنها تفعيل بريدهم الإلكتروني من خلال الدخول على الرابط التالي وإدخال بريدهم الإلكتروني الموجود على الكارنيه الجامعي ورقمهم القومي ككلمة مرور
https://www.office.com
في حالة وجد الطالب صعوبة في الدخول فعليه مشاهدة الفيديو التوضيحي من خلال الرابط التالي
https://www.facebook.com/benhamis/videos/855799974582015/
أما حالة لو لم يكن الطالب على علم ببريده الإلكتروني فعليه التواصل مع وحده IT الموجودة بكليته.
وقد أكد أ.د/ حسين المغربي القائم بعمل رئيس الجامعة على ضرورة تفعيل البريد الإلكتروني للطلاب ليستطيع الطالب من خلال البريد الإلكتروني معرفة نتيجته عند ظهورها بعد انتهاء اعمال الامتحانات حيث سيتم ارسال النتيجة بشكل الكتروني كرساله تحتوي علي درجاته في المقررات التي امتحن بها.

نشر في آخر الأخبار

يستطيع طلاب جامعة بنها تفعيل بريدهم الإلكتروني من خلال الدخول على الرابط التالي وإدخال بريدهم الإلكتروني الموجود على الكارنيه الجامعي ورقمهم القومي ككلمة مرور
https://www.office.com
في حالة وجد الطالب صعوبة في الدخول فعليه مشاهدة الفيديو التوضيحي من خلال الرابط التالي
https://www.facebook.com/benhamis/videos/855799974582015/
أما حالة لو لم يكن الطالب على علم ببريده الإلكتروني فعليه التواصل مع وحده IT الموجودة بكليته.
وقد أكد أ.د/ حسين المغربي القائم بعمل رئيس الجامعة على ضرورة تفعيل البريد الإلكتروني للطلاب ليستطيع الطالب من خلال البريد الإلكتروني معرفة نتيجته عند ظهورها بعد انتهاء اعمال الامتحانات حيث سيتم ارسال النتيجة بشكل الكتروني كرساله تحتوي علي درجاته في المقررات التي امتحن بها.

نشر في آخر الأخبار
بناء على تكليف معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي ا.د. خالد عبد الغفار، وفى اطار الدعم الفنى والتعاون مع القطاعات الصحية( علاج طبيعي- التمريض) عقد مركز القياس والتقويم بوحدة إدارة مشروعات تطوير التعليم العالي دورة تدريبية بعنوان اعداد المفردة للقطاع الصحي وذلك ايام ٢٣ الى ٢٥ يونيو ٢٠١٩ حاضر فيها ا.د. جيهان صادق استاذ بكلية الطب جامعة المنوفية.

شارك فى الدورة عدد كبير من المتدربين من السادة أعضاء هيئة التدريس المرشحين من قطاعات العلاج الطبيعي والتمريض . هدف التدريب إلى إعداد كوادر مؤهلة لإعداد كافة أنواع الاختبارات وفق المعايير العالمية ونظم مراجعة الاختبار وإعداد التقارير الإحصائية وكيفية تحديد الاحتياجات بناء عليها.

تهدف هذه الدورات لتكوين فريق عمل مؤهل ومدرب وفق المعايير العالمية فى كليات القطاعين لإعداد بنوك اسئلة على مستوى كل كلية وعلى المستوى القومي. وسيتم متابعة المتدربين للتطبيق وتدريب أجيال جديدة بكلياتهم.
بالتوفيق للجميع ان شاء الله
Mena Nouar
نشر في آخر الأخبار
بناء على تكليف معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي ا.د. خالد عبد الغفار، وفى اطار الدعم الفنى والتعاون مع القطاعات الصحية( علاج طبيعي- التمريض) عقد مركز القياس والتقويم بوحدة إدارة مشروعات تطوير التعليم العالي دورة تدريبية بعنوان اعداد المفردة للقطاع الصحي وذلك ايام ٢٣ الى ٢٥ يونيو ٢٠١٩ حاضر فيها ا.د. جيهان صادق استاذ بكلية الطب جامعة المنوفية.

شارك فى الدورة عدد كبير من المتدربين من السادة أعضاء هيئة التدريس المرشحين من قطاعات العلاج الطبيعي والتمريض . هدف التدريب إلى إعداد كوادر مؤهلة لإعداد كافة أنواع الاختبارات وفق المعايير العالمية ونظم مراجعة الاختبار وإعداد التقارير الإحصائية وكيفية تحديد الاحتياجات بناء عليها.

تهدف هذه الدورات لتكوين فريق عمل مؤهل ومدرب وفق المعايير العالمية فى كليات القطاعين لإعداد بنوك اسئلة على مستوى كل كلية وعلى المستوى القومي. وسيتم متابعة المتدربين للتطبيق وتدريب أجيال جديدة بكلياتهم.
بالتوفيق للجميع ان شاء الله
Mena Nouar
نشر في آخر الأخبار
بناء على تكليف معالي وزير التعليم العالي والبحث العلمي ا.د. خالد عبد الغفار، وفى اطار الدعم الفنى والتعاون مع القطاعات الصحية( علاج طبيعي- التمريض) عقد مركز القياس والتقويم بوحدة إدارة مشروعات تطوير التعليم العالي دورة تدريبية بعنوان اعداد المفردة للقطاع الصحي وذلك ايام ٢٣ الى ٢٥ يونيو ٢٠١٩ حاضر فيها ا.د. جيهان صادق استاذ بكلية الطب جامعة المنوفية.

شارك فى الدورة عدد كبير من المتدربين من السادة أعضاء هيئة التدريس المرشحين من قطاعات العلاج الطبيعي والتمريض . هدف التدريب إلى إعداد كوادر مؤهلة لإعداد كافة أنواع الاختبارات وفق المعايير العالمية ونظم مراجعة الاختبار وإعداد التقارير الإحصائية وكيفية تحديد الاحتياجات بناء عليها.

تهدف هذه الدورات لتكوين فريق عمل مؤهل ومدرب وفق المعايير العالمية فى كليات القطاعين لإعداد بنوك اسئلة على مستوى كل كلية وعلى المستوى القومي. وسيتم متابعة المتدربين للتطبيق وتدريب أجيال جديدة بكلياتهم.
بالتوفيق للجميع ان شاء الله
Mena Nouar
نشر في آخر الأخبار

أطلق الدكتور/ جمال السعيد - رئيس جامعة بنها، إشارة بدء تشغيل أول وحدة متنقلة متكاملة للكشف المبكر عن أورام الثدي بالتعاون مع البرنامج القومي لصحة المرأة بوزارة الصحة، وذلك تنفيذًا للمبادرة القومية التي أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي، في مارس الماضي، للكشف المبكر عن سرطان الثدي وعلاجه، وأيضًا المبادرة الرئاسية لدعم وتنمية القري والنجوع والمناطق العشوائية بالمحافظة والتي يرعاها الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي.
جاء ذلك خلال احتفالية تكريم الرائدات الريفيات والتي تم تدريبهن على أساليب وطرق الكشف المبكر عن سرطان الثدي بالجامعة، بحضور الدكتور/ حسين المغربى - نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والدكتور/ مصطفى القاضى - عميد كلية الطب، والدكتور/ عمر شريف - مدير البرنامج القومي لصحة المراة، والدكتورة/ ايمان البيطار، والدكتور/ محمد جودة، والدكتورة/ راندا مصطفى - وكلاء كلية الطب، والدكتور/ أحمد يوسف - منسق لجنة تنمية موارد المستشفى الجامعي ببنها.
وقال الدكتور جمال السعيد، رئيس جامعة بنها، إن اختيار مستشفى بنها الجامعي لتكون مركزًا للكشف المكبر وعلاج سرطان الثدي، يؤكد ثقة الجميع في كوادرها العلمية والطبية وما تقدمه من خدمة طبية متميزة للمجتمع المحلي، مشيرًا إلى أن أولى فعاليات الوحدة ضمن المبادرة الرئاسية سوف تكون في قرية كفر فرسيس مركز بنها للكشف على سيدات القرية.
وأشار السعيد، إلى أن الوحدة الجديدة داخل مستشفى بنها الجامعي تم تجهيزها بالكامل لخدمة محافظة القليوبية والمحافظات المجاورة ، مؤكدًا أن إدارة الجامعة لا تألوا جهدا في خدمة أهالي القليوبية ودعم المستشفيات الجامعية وذلك فى إطار دور جامعة بنها في خدمة المجتمع بمفهومه الأهم والأشمل.
من جانبه قال الدكتور حسين المغربي، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، ان الجامعة حريصة على التواصل مع المجتمع مشيرا الى إن دورة الرائدة المجتمعية المتخصصة التي نظمها قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة بالجامعة بالتنسيق مع كلية الطب والبرنامج القومي لصحة المرأة يأتي في إطار حملات التوعية بخطورة مرض الكشف المبكر عن سرطان الثدي وإجراء مسح بين السيدات بحضور رائدات المجتمع بقرية كفر فرسيس.
وأشاد الدكتور عمر شريف، مدير البرنامج القومي لصحة المرأة، بالتعاون المثمر مع جامعة بنها، مشيرًا إلى أن الوحدة المتنقلة الجديدة تأتي في إطار تطوير خدمة الكشف عن سرطان الثدي، والتي كانت تكتفي بتصوير سرطان الثدي وإرسال المريض إلى القاهرة.
وأشار إلى أن وحدة علاج سرطان الثدي تقدم الخدمة متكاملة داخل مستشفى بنها الجامعى بدون الاحتياج إلى مركزية العلاج، مشيرًا الى انه تم اختيار جامعة بنها كأول جامعة مصرية تطبق فيها الوحدة الجديدة تقديرًا لصاحب الفكرة الدكتور عادل عدوي، وزير الصحة الأسبق والأستاذ بجامعة بنها، كما أن مستشفى بنها الجامعي بها كل المقومات القوية اللازمة من الكوادر وأساتذة الجراحة والأشعة وتم تزويدها بوحدة تشخيص الثدي لتكتمل منظومة الوحدة في العلاج.
وأوضح الدكتور مصطفى القاضي عميد كلية طب بنها، أن الوحدة المتنقلة هي وحدة متطورة تشمل وحدة الماموجرام وحدة سونار، لتقديم الخدمة الطبية الكاملة للمريض، كما أن الوحدة مجهزة بإمكانية كتابة وطباعة التقارير وبها فريق فني مدرب على تقديم توعية مجتمعية بسرطان الثدي يوميًا، كما يتم استخدام الوحدة للتشخيص بجانب المسح المجتمعي المعتاد ويتم علاج المريض داخل مستشفى بنها الجامعي.
من جانبها قالت الدكتورة إيمان البيطار المشرف على أنشطة قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة، أنه تم الانتهاء من الإجراءات التنفيذية لمشروع تطوير قرية كفر فرسيس ومنها عمل مسح طبي لسيدات القرية عن سرطان الثدي، بالتنسيق مع الرائدات الريفيات التي تم تدريبهن بكلية الطب.
وأشارت إلى أن الجامعة قامت بعمل استبيان لاستطلاع آراء الأهالي حول المشاكل التى يعانون منها على أرض الواقع، فضلًا عن قيام لجنة من الجامعة بعمل جولة ميدانية للقرية ومقابلة عمدة القرية وكبار ممثلي العائلات لتحديد احتياجات القرية سواء كانت في الخدمات العامة أو البنية الأساسية، مؤكدة أن مشروع تطوير قرية كفر فرسيس سوف يشارك فيه جميع كليات الجامعة ومراكزها ووحداتها والطلاب ورعاية الشباب بجانب المشاركة المجتمعية من منظمات ومؤسسات المجتمع المدني.
وقالت الدكتورة راندا مصطفى وكيل كلية الطب لخدمة المجتمع، إنه تم اختيار وتدريب رائدات ريفيات في هذا التخصص للمشاركة في التوعية المجتمعية وخاصة القرى النائية لإجراء المسح الشامل للسيدات من سن 30 عامًا فيما فوق بالمحافظة.

نشر في آخر الأخبار

أطلق الدكتور/ جمال السعيد - رئيس جامعة بنها، إشارة بدء تشغيل أول وحدة متنقلة متكاملة للكشف المبكر عن أورام الثدي بالتعاون مع البرنامج القومي لصحة المرأة بوزارة الصحة، وذلك تنفيذًا للمبادرة القومية التي أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي، في مارس الماضي، للكشف المبكر عن سرطان الثدي وعلاجه، وأيضًا المبادرة الرئاسية لدعم وتنمية القري والنجوع والمناطق العشوائية بالمحافظة والتي يرعاها الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي.
جاء ذلك خلال احتفالية تكريم الرائدات الريفيات والتي تم تدريبهن على أساليب وطرق الكشف المبكر عن سرطان الثدي بالجامعة، بحضور الدكتور/ حسين المغربى - نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والدكتور/ مصطفى القاضى - عميد كلية الطب، والدكتور/ عمر شريف - مدير البرنامج القومي لصحة المراة، والدكتورة/ ايمان البيطار، والدكتور/ محمد جودة، والدكتورة/ راندا مصطفى - وكلاء كلية الطب، والدكتور/ أحمد يوسف - منسق لجنة تنمية موارد المستشفى الجامعي ببنها.
وقال الدكتور جمال السعيد، رئيس جامعة بنها، إن اختيار مستشفى بنها الجامعي لتكون مركزًا للكشف المكبر وعلاج سرطان الثدي، يؤكد ثقة الجميع في كوادرها العلمية والطبية وما تقدمه من خدمة طبية متميزة للمجتمع المحلي، مشيرًا إلى أن أولى فعاليات الوحدة ضمن المبادرة الرئاسية سوف تكون في قرية كفر فرسيس مركز بنها للكشف على سيدات القرية.
وأشار السعيد، إلى أن الوحدة الجديدة داخل مستشفى بنها الجامعي تم تجهيزها بالكامل لخدمة محافظة القليوبية والمحافظات المجاورة ، مؤكدًا أن إدارة الجامعة لا تألوا جهدا في خدمة أهالي القليوبية ودعم المستشفيات الجامعية وذلك فى إطار دور جامعة بنها في خدمة المجتمع بمفهومه الأهم والأشمل.
من جانبه قال الدكتور حسين المغربي، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، ان الجامعة حريصة على التواصل مع المجتمع مشيرا الى إن دورة الرائدة المجتمعية المتخصصة التي نظمها قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة بالجامعة بالتنسيق مع كلية الطب والبرنامج القومي لصحة المرأة يأتي في إطار حملات التوعية بخطورة مرض الكشف المبكر عن سرطان الثدي وإجراء مسح بين السيدات بحضور رائدات المجتمع بقرية كفر فرسيس.
وأشاد الدكتور عمر شريف، مدير البرنامج القومي لصحة المرأة، بالتعاون المثمر مع جامعة بنها، مشيرًا إلى أن الوحدة المتنقلة الجديدة تأتي في إطار تطوير خدمة الكشف عن سرطان الثدي، والتي كانت تكتفي بتصوير سرطان الثدي وإرسال المريض إلى القاهرة.
وأشار إلى أن وحدة علاج سرطان الثدي تقدم الخدمة متكاملة داخل مستشفى بنها الجامعى بدون الاحتياج إلى مركزية العلاج، مشيرًا الى انه تم اختيار جامعة بنها كأول جامعة مصرية تطبق فيها الوحدة الجديدة تقديرًا لصاحب الفكرة الدكتور عادل عدوي، وزير الصحة الأسبق والأستاذ بجامعة بنها، كما أن مستشفى بنها الجامعي بها كل المقومات القوية اللازمة من الكوادر وأساتذة الجراحة والأشعة وتم تزويدها بوحدة تشخيص الثدي لتكتمل منظومة الوحدة في العلاج.
وأوضح الدكتور مصطفى القاضي عميد كلية طب بنها، أن الوحدة المتنقلة هي وحدة متطورة تشمل وحدة الماموجرام وحدة سونار، لتقديم الخدمة الطبية الكاملة للمريض، كما أن الوحدة مجهزة بإمكانية كتابة وطباعة التقارير وبها فريق فني مدرب على تقديم توعية مجتمعية بسرطان الثدي يوميًا، كما يتم استخدام الوحدة للتشخيص بجانب المسح المجتمعي المعتاد ويتم علاج المريض داخل مستشفى بنها الجامعي.
من جانبها قالت الدكتورة إيمان البيطار المشرف على أنشطة قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة، أنه تم الانتهاء من الإجراءات التنفيذية لمشروع تطوير قرية كفر فرسيس ومنها عمل مسح طبي لسيدات القرية عن سرطان الثدي، بالتنسيق مع الرائدات الريفيات التي تم تدريبهن بكلية الطب.
وأشارت إلى أن الجامعة قامت بعمل استبيان لاستطلاع آراء الأهالي حول المشاكل التى يعانون منها على أرض الواقع، فضلًا عن قيام لجنة من الجامعة بعمل جولة ميدانية للقرية ومقابلة عمدة القرية وكبار ممثلي العائلات لتحديد احتياجات القرية سواء كانت في الخدمات العامة أو البنية الأساسية، مؤكدة أن مشروع تطوير قرية كفر فرسيس سوف يشارك فيه جميع كليات الجامعة ومراكزها ووحداتها والطلاب ورعاية الشباب بجانب المشاركة المجتمعية من منظمات ومؤسسات المجتمع المدني.
وقالت الدكتورة راندا مصطفى وكيل كلية الطب لخدمة المجتمع، إنه تم اختيار وتدريب رائدات ريفيات في هذا التخصص للمشاركة في التوعية المجتمعية وخاصة القرى النائية لإجراء المسح الشامل للسيدات من سن 30 عامًا فيما فوق بالمحافظة.

نشر في آخر الأخبار

أطلق الدكتور/ جمال السعيد - رئيس جامعة بنها، إشارة بدء تشغيل أول وحدة متنقلة متكاملة للكشف المبكر عن أورام الثدي بالتعاون مع البرنامج القومي لصحة المرأة بوزارة الصحة، وذلك تنفيذًا للمبادرة القومية التي أطلقها الرئيس عبدالفتاح السيسي، في مارس الماضي، للكشف المبكر عن سرطان الثدي وعلاجه، وأيضًا المبادرة الرئاسية لدعم وتنمية القري والنجوع والمناطق العشوائية بالمحافظة والتي يرعاها الدكتور خالد عبدالغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي.
جاء ذلك خلال احتفالية تكريم الرائدات الريفيات والتي تم تدريبهن على أساليب وطرق الكشف المبكر عن سرطان الثدي بالجامعة، بحضور الدكتور/ حسين المغربى - نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والدكتور/ مصطفى القاضى - عميد كلية الطب، والدكتور/ عمر شريف - مدير البرنامج القومي لصحة المراة، والدكتورة/ ايمان البيطار، والدكتور/ محمد جودة، والدكتورة/ راندا مصطفى - وكلاء كلية الطب، والدكتور/ أحمد يوسف - منسق لجنة تنمية موارد المستشفى الجامعي ببنها.
وقال الدكتور جمال السعيد، رئيس جامعة بنها، إن اختيار مستشفى بنها الجامعي لتكون مركزًا للكشف المكبر وعلاج سرطان الثدي، يؤكد ثقة الجميع في كوادرها العلمية والطبية وما تقدمه من خدمة طبية متميزة للمجتمع المحلي، مشيرًا إلى أن أولى فعاليات الوحدة ضمن المبادرة الرئاسية سوف تكون في قرية كفر فرسيس مركز بنها للكشف على سيدات القرية.
وأشار السعيد، إلى أن الوحدة الجديدة داخل مستشفى بنها الجامعي تم تجهيزها بالكامل لخدمة محافظة القليوبية والمحافظات المجاورة ، مؤكدًا أن إدارة الجامعة لا تألوا جهدا في خدمة أهالي القليوبية ودعم المستشفيات الجامعية وذلك فى إطار دور جامعة بنها في خدمة المجتمع بمفهومه الأهم والأشمل.
من جانبه قال الدكتور حسين المغربي، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، ان الجامعة حريصة على التواصل مع المجتمع مشيرا الى إن دورة الرائدة المجتمعية المتخصصة التي نظمها قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة بالجامعة بالتنسيق مع كلية الطب والبرنامج القومي لصحة المرأة يأتي في إطار حملات التوعية بخطورة مرض الكشف المبكر عن سرطان الثدي وإجراء مسح بين السيدات بحضور رائدات المجتمع بقرية كفر فرسيس.
وأشاد الدكتور عمر شريف، مدير البرنامج القومي لصحة المرأة، بالتعاون المثمر مع جامعة بنها، مشيرًا إلى أن الوحدة المتنقلة الجديدة تأتي في إطار تطوير خدمة الكشف عن سرطان الثدي، والتي كانت تكتفي بتصوير سرطان الثدي وإرسال المريض إلى القاهرة.
وأشار إلى أن وحدة علاج سرطان الثدي تقدم الخدمة متكاملة داخل مستشفى بنها الجامعى بدون الاحتياج إلى مركزية العلاج، مشيرًا الى انه تم اختيار جامعة بنها كأول جامعة مصرية تطبق فيها الوحدة الجديدة تقديرًا لصاحب الفكرة الدكتور عادل عدوي، وزير الصحة الأسبق والأستاذ بجامعة بنها، كما أن مستشفى بنها الجامعي بها كل المقومات القوية اللازمة من الكوادر وأساتذة الجراحة والأشعة وتم تزويدها بوحدة تشخيص الثدي لتكتمل منظومة الوحدة في العلاج.
وأوضح الدكتور مصطفى القاضي عميد كلية طب بنها، أن الوحدة المتنقلة هي وحدة متطورة تشمل وحدة الماموجرام وحدة سونار، لتقديم الخدمة الطبية الكاملة للمريض، كما أن الوحدة مجهزة بإمكانية كتابة وطباعة التقارير وبها فريق فني مدرب على تقديم توعية مجتمعية بسرطان الثدي يوميًا، كما يتم استخدام الوحدة للتشخيص بجانب المسح المجتمعي المعتاد ويتم علاج المريض داخل مستشفى بنها الجامعي.
من جانبها قالت الدكتورة إيمان البيطار المشرف على أنشطة قطاع خدمة المجتمع وتنمية البيئة، أنه تم الانتهاء من الإجراءات التنفيذية لمشروع تطوير قرية كفر فرسيس ومنها عمل مسح طبي لسيدات القرية عن سرطان الثدي، بالتنسيق مع الرائدات الريفيات التي تم تدريبهن بكلية الطب.
وأشارت إلى أن الجامعة قامت بعمل استبيان لاستطلاع آراء الأهالي حول المشاكل التى يعانون منها على أرض الواقع، فضلًا عن قيام لجنة من الجامعة بعمل جولة ميدانية للقرية ومقابلة عمدة القرية وكبار ممثلي العائلات لتحديد احتياجات القرية سواء كانت في الخدمات العامة أو البنية الأساسية، مؤكدة أن مشروع تطوير قرية كفر فرسيس سوف يشارك فيه جميع كليات الجامعة ومراكزها ووحداتها والطلاب ورعاية الشباب بجانب المشاركة المجتمعية من منظمات ومؤسسات المجتمع المدني.
وقالت الدكتورة راندا مصطفى وكيل كلية الطب لخدمة المجتمع، إنه تم اختيار وتدريب رائدات ريفيات في هذا التخصص للمشاركة في التوعية المجتمعية وخاصة القرى النائية لإجراء المسح الشامل للسيدات من سن 30 عامًا فيما فوق بالمحافظة.

نشر في آخر الأخبار
الصفحة 1 من 10

search